في صمت تام من طرف الجهات المسؤولة فوضى احتلال الملك العمومي تستنفر ساكنة حي كمال الدين 1 بأولاد تايمة

ahdatsouss 05 ahdatsouss 05آخر تحديث : الجمعة 14 يوليو 2017 - 11:20 صباحًا
في صمت تام من طرف الجهات المسؤولة  فوضى احتلال الملك العمومي تستنفر ساكنة حي كمال الدين 1 بأولاد تايمة

عبرت عدد من هيئات المجتمع المدني بأولاد تايمة عن قلقها وسخطها الشديد جراء ما وصفته بالفوضى العارمة التي يشهدها حي كمال الدين 1 بأولاد تايمة وزنقة الغزالي وزنقة بيروت والأزقة المجاورة لها وذلك نتيجة احتلال الملك العمومي من طرف الباعة المتجولين.

وكانت جمعية الوطني للتنمية والتعاون بحي كمال الدين 1 أولاد تايمة قد تقدمت بعدة شكايات موجهة إلى الجهات المسؤولة والتي نتوفر على نسخ منها، أكدت من خلالها أن سكان حي كمال الدين 1 وزنقة الغزالي والأزقة المتفرعة عنها أصبحوا يعيشون حالة من التذمر جراء انتشار الباعة المتجولين بمحيط الحي وما يواكب ذلك من مظاهر التلوث الناجم عن بقايا الخضر والفواكه، واستفحال بعض الظواهر السلبية كالتحرش الجنسي والسرقة بالخطف والإخلال العلني بالحياء، حيث يقوم العشرات من الباعة المتجولين باستغلال أزقة الحي قصد عرض سلعهم وذلك دون الاكتراث بحقوق الساكنة المجاورة، وهو الأمر الذي ساهم في عرقلة حركة المرور وتضييق الطريق، في الوقت الذي أصبح فيه المواطنون يجدون صعوبة في المرور من أزقة الحي، كما ساهم هذا الوضع في تعطيل مصالح الساكنة علما أن سيارات الإسعاف وسيارات الإطفاء أصبحت ممنوعة من دخول الحي بسبب استفحال هذا الوضع. تجدر الإشارة إلى أن مشكل احتلال الملك العمومي من طرف الباعة المتجولين بحي كمال الدين 1 كان موضوع عدة شكايات موجهة إلى عدد من المسؤولين والسلطات المحلية والإقليمية من طرف كل من جمعية الوطني للتنمية والتعاون بحي كمال الدين 1 أولاد تايمة وجمعية تكتل تجار زنقة بيروت والغزالي بأولاد تايمة، غير أن الأمر لم يسفر عن أية نتائج ملموسة، بعدما تحول الحي المذكور إلى ملحقة للسوق اليومي وذلك أمام أنظار السلطات المعنية التي التزمت الصمت بخصوص هذا الموضوع لأسباب مجهولة، وهو الوضع الذي تسبب في حالة من الاحتقان وسط الساكنة التي عبرت عن استعدادها لخوض جميع الأشكال النضالية الغير المسبوقة من أجل رفع الضرر الذي لحقهم جراء هذه الممارسات والتجاوزات التي تخل بالنظام وتفتح الباب أمام الفوضى والعشوائية والتسيب، في الوقت الذي يتسائل فيه البعض عن المستفيد من الفوضى التي يشهدها الملك العمومي بالمدينة. وبناء على ذلك، تطالب ساكنة حي كمال الدين 1 من المسؤولين التدخل العاجل قصد رفع الضرر الذي لحق الساكنة بسبب احتلال الملك العمومي من طرف الباعة المتجولين، وإجراء بحث في هذا الموضوع، وإجراء معاينة بعين المكان، والعمل على تطبيق القانون بما يضمن حق الساكنة في العيش وسط فضاء آمن وسليم. إدريس لكبيش

2017-07-14 2017-07-14
ahdatsouss 05 ahdatsouss 05