تيزنيت: مع بداية شهر الصيام رواد مسجد ببونعمان ينتفضون ضد إمامهم والسلطة تفض النزاع

آخر تحديث : الخميس 11 يوليو 2013 - 12:17 مساءً
2013 07 11
2013 07 11
تيزنيت: مع بداية شهر الصيام رواد مسجد ببونعمان ينتفضون ضد إمامهم والسلطة تفض النزاع

عبـــده السوســــي

مع بداية شهر رمضان بدأت من جديد  حرب المساجد بالجهة حيت طالب رواد “مسجد الودادية ” الكائن بمركز جماعة بونعمان بإقليم تيزنيت  إمامهم بالرحيل وتغييره بآخر وذلك لقولهم أن تصرفات إمامهم استفزازية التي لا يمكن أن تصدرعن إمام يقتدي به الناس ويأتمون به، مؤكدين أن الوضع جعل المصليين ، ينفرون منه ويهجرون المسجد ويرفضون الصلاة خلفه. ولعل ما أجج الوضع أكثر يقول هؤلاء  هو غيابه لمدة تزيد عن عشرة (10) أيام عن القيام بواجبه في القاعة المجاورة للمسجد والتي وافقت المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية على استغلالها للصلاة مؤقتا بعد قرار إغلاق المسجد في انتظار معالجة التشققات التي طالت بنايته، غير أن السكان امتنعوا مطلقا عن الصلاة خلفه بعد رجوعه، ورفعوا شكاية إلى المندوب الإقليمي للأوقاف وقعها أزيد من 80 شخصا، يطالبونه بتغيير الإمام، وأصروا على زيارة المندوب. وفي متل هاته الحالات  تدخلت السلطة المحلية التي اقترحت إيفاد  خمسة ممثلين للقاء المندوب، الذي وعدهم باستفسار الإمام وإيفاد لجنة للتحكيم بين الطرفين. وفي سياق الخبر، أكد بعض رواد المسجد ، أن اللجنة الموفدة من قبل المندوبية للأوقاف والمكونة من ممثلين عن المندوبية والمجلس العلمي والسلطة المحلية ورئيس الجماعة بحضور حوالي 40 فردا من السكان اختارت مقاربة الصلح ، وراهنت على عامل الزمن لامتصاص الغضب وعودة المياه إلى مجاريها، غير أنها، يقول بعض الموقعين على العريضة، لم تأخذ بالحسبان أن محاولات عديدة للصلح تمت بدون جدوى وأن الأمور خرجت عن السيطرة ولا بديل في الأفق غير تغيير الإمام.

رابط مختصر