تراجع ملحوظ لخسائر سوق الأوراق المالية المغربي

آخر تحديث : الأحد 6 أغسطس 2017 - 12:09 مساءً
2017 08 06
2017 08 06
تراجع ملحوظ لخسائر سوق الأوراق المالية المغربي

سيطرت أسهم المؤسسات المدرجة في سوق الأوراق المالية المغربية العاملة في قطاعي الاتصالات والمصارف على ما يزيد عن 42 في المائة من مجموع المعاملات المالية، التي سجلت ببورصة الدار البيضاء الأسبوع المنقضي.

وكشفت البيانات الإحصائية الأسبوعية، الواردة في التقرير التحليلي الصادر عن بورصة الدار البيضاء، عن سيطرة واضحة لأسهم اتصالات المغرب على ما يزيد عن 16.2 في المائة من إجمالي تداولات البورصة التي بلغت نهاية الأسبوع الجاري ما يناهز 480 مليون درهم، أي ما يقارب 77 مليون درهم.

وأسهمت النتائج المالية الإيجابية التي أعلنت عنها اتصالات المغرب ومشاريعها المستقبلية في الدول التي تحتضن باقي فروعها الإفريقية في تحقيق هذا الانتعاش على مستوى أداء أسهمها بسوق القيم في الدار البيضاء.

كما حصلت أسهم كل من البنك المركزي الشعبي والتجاري وفا بنك ومصرف القرض العقاري والسياحي على ما يناهز 25 في المائة من مجموع التداولات، التي سجلت بسوق الصفقات الصغيرة ببورصة العاصمة الاقتصادية.

وجرى التداول على ما يناهز 54.3 مليون درهم من أسهم البنك الشعبي، وهو ما مثل 11.45 من إجمالي تداولات السوق المركزية لبورصة القيم، تليها أسهم التجاري وفا بنك التي تم التداول على 39.7 مليون درهم، ثم القرض العقاري والسياحي بنحو 23 مليون درهم.

وأسهم هذا الإقبال على أسهُم اتصالات المغرب والبنك الشعبي والتجاري وفا بنك والقرض العقاري والسياحي في المحافظة على مستويات معقولة من التداولات، بعد الركود الذي أصاب مجموعة كبيرة من أسهم الشركات المدرجة في بورصة الدار البيضاء، التي ظلت تعاني منذ ثمان سنوات من ضعف كبير في حجم المعاملات من لدن المستثمرين المؤسساتيين والصغار.

وتراجع الأداء الأسبوعي لبورصة الدار البيضاء بنسبة 1.22 في المائة فيما يخص مؤشر مازي الذي استقر في حدود 12174.11 نقطة، وبنسبة 1.28 في المائة فيما يخص مؤشر ماديكس، الذي بلغ 9935.25 نقطة بعد نهاية حصة يوم الجمعة الماضية.

رابط مختصر