” سعيد أشتوك “أسطورة الأغنية الأمازيغية بعبق التاريخ

آخر تحديث : الخميس 7 سبتمبر 2017 - 1:07 مساءً
2017 09 07
2017 09 07
” سعيد أشتوك “أسطورة الأغنية الأمازيغية بعبق التاريخ

ح. بركوز

مرت اليوم 28 سنة على وفاة الفنان الرايس سعيد أشتوك ، فقد ولد المرحوم الرايس سعيد بقرية بيزوران، قبيلة إدَاوْبوزيا في الثلاثينات، غنى رحمه الله للقضايا الإنسانية والاجتماعية غنى للوطن وللقضية الصحراوية، كان بجانب المسكين والمعوز والفلاح والمظلوم والمهاجر.

وبفضل شهرته الواسعة، وكثرة محبيه، والشغوفين بسماع روائعه، قام بزيارة عدة دول أوربية، كما أحيى حفلات لمحبيه في جل مناطق الوطن،وهو ما يفتخر به في عدة قصائد، مذكرا بأن المال والطمع ليسا غاية لفنه .

أحيي المرحوم الرايس سعيد أشتوك على شهامته وحبه لمدينة بيوكرى هذه المدينة التي نعتز بها جميعا كان الفقيد يعشق الناس ويطربهم بأحلى وأدق ما عنده من الأغاني القديمة الراسخة في أدهان الناس. وكان محبا لكرة القدم مدعما لأندية المحلية ، بمدينة بيوكَرى ماديا ومعنويا، حيث كان رئيسا لتقدم بيوكرى لكرة القدم، كما أنه فلاح مثابر وبناء مجد لا يتوانى عن تقديم يد المساعدة لكل من التجأ إليه من أبناء المنطقة.

وفي المجال السياسي كان أول فنان يلج ميدان السياسة كعضو سابق بالجماعة القروية لبلفاع ، وشحه السكان بوسام تمثيلهم بعد أن أسدى للناس وللمنطقة خدمات جلى.

ولقد تم تكريمه بتسمية المركب الثقافي الرايس سعيد أشتوك لمدينة بيوكرى باسمه اعترافا بالجميل الذي قدمه للثقافة ولقد توفي رحمه الله بتاريخ 7/9/1989 تاركا خزانة عريضة من الأغاني.

رابط مختصر