المنيزلة _ضواحي تارودانت _تعاني من تردي الخدمات الصحية

ahdatsouss 05 ahdatsouss 05آخر تحديث : السبت 9 سبتمبر 2017 - 1:32 مساءً
المنيزلة _ضواحي تارودانت _تعاني من تردي الخدمات الصحية

تعاني منطقة “المنِيزلة”، ضواحي إقليم تارودانت،  من ضعف وتردّي الخدمات الصحية بالمركز الصحي الوحيد بالمنطقة ، حسب ما أفادت به سهام الحيان اذ أن ساكنة نحو 17 مدشرا التابعة لقبيلة إدوزال لا تزال تعاني من تردي الخدمات الصحية بما في ذلك دواوير لمنيزلة المركز، تلعينت، أرازن، ألوس، وواكجديت، زاغن، أكادير ونزيزن، لومّيه، فاغن، أفرض، بوكدور، تيزي ومان، تكموت، تخبيت، إغزرأغنيم، تمدا وأمالو، يضطرون إلى قطع مسافات طويلة نحو هوارة أو تارودانت من أجل الخدمات الصحية، “ما يُهدد حياة المرضى والحوامل والمتعرّضين لسعات العقارب ولدغات الأفاعي”.

و اردفت سهام ألحيان ، انه رغم إعادة تأهيل المركز الصحي بـ”المنيزلة” وترقيته إلى مركز صحي قروي من الدرجة الأولى،  فإن عدم تعيين الأطر الطبية والتمريضية الكافية، فضلا عن غياب التجهيزات الأساسية بالمركز، “يزيد من تجرع الساكنة مرارة التنقلات نحو وجهات أخرى، طلبا للخدمات الصحية”.

وعن السبب وراء عدم تدشين المركز وإخراج خدماته إلى حيّز الوجود، فضلا عن احتمال وُرود اختلالات شابت عملية بناء هذه المؤسسة الصحية، المُشيّدة على وعاء عقاري تتهدّده المجاري المائية  في غياب دور المجلس المنتخب، الذي توصل بشكايات جمعيات المجتمع المدني دون تفعيل أي تدخّل، تساءلت المتحدثة .

خالد متقي مندوب وزارة الصحة بإقليم تارودانت نفى بدوره ،  أن تكون خدمات المركز الصحي متوقفة؛ بل يتعلق الأمر بالمركز الصحي نفسه دون تغيير حتى في تسميته، والذي تعرضت بنايته للاهتراء، وتمت إعادة بنائها بالموارد البشرية والخدمات والتجهيزات نفسها؛ كما نفى وجود أي اختلال في هذا المشروع ، كما اكد المسؤول الأول عن الصحة بالاقليم ان مصالحه ستعمل على دعم المركز الصحي المنيزلة بتجهيزات أخرى، في انتظار تعزيز الموارد البشرية الحالية (ممرض واحد) بأطر طبية وتمريضية، بعد توصل الإقليم بتعيينات جديدة من الوزارة الوصية، أو بتفعيل شراكات مع الجماعات الترابية المحلية ، للإقلاع الجيد بالقطاع وتقريب الخدمات للمواطنين .

2017-09-09
ahdatsouss 05 ahdatsouss 05