انزكان: مطالب بالتحقيق في وفاة مصاب في حادثة سير بالقليعة

مايو 3, 2014 - مشاهدة

انزكان: مطالب بالتحقيق في وفاة مصاب في حادثة سير بالقليعة

وجهت الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع انزكان أيت ملول رسالة إلى السيد : الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بأكادير بخصوص فتح تحقيق في وفاة شاب اعتبرت غير عادية بجماعة القليعة. وفيما يلي النص الكامل للرسالة التي توصلت اشتوكة بريس بنسخة منه: الجمعية المغربية لحقوق الانسان أيت ملول في 02/05/2014 فرع إنزكان ايت ملول إلى السيد : الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بأكادير مراسلة عدد : 10/14 الموضوع : طلب فتح تحقيق في وفاة شاب . تحية حقوقية وبعد ، توصلنا في المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الانسان، بطلب مؤازرة مرفوق بشكاية من السيد احساين أجدجيك رقم البطاقة الوطنية J130525 الساكن بحي اجوان بنعنفر بالقليعة ,يصرح فيها بأن ابنه المسمى قيد حياته محمد اجدجيك المزداد بتاريخ 07/04/1989 و قعت له حادثة سير يوم الخميس 24 أبريل 2014 و هو على متن دراجة نارية رفقة راكبين اخرين حيث صدمت الدراجة طفلة في الطريق على الساعة التاسعة و النصف ليلا واصطدم ابنه الهالك بقفص حديدي لدكان الحي ، بينما لاذا الاخرين بالفرار ،ولم يتم معاينة الحادثة من طرف الدرك الملكي للقليعة إلا بعد مرور ساعة ونصف بعد الاتصالات المتكررة للسكان بالسلطة المحلية قصد طلب الاسعاف ،وبعد ذلك تم نقل ابنه إلى المستشفى الاقليمي بإنزكان بحضور الدرك الملكي ،وعاين طبيب المستعجلات حالته الصحية و طلب من العائلة القيام بفحوصات بالأشعة (سكانير)إلا أن رجال الدرك الملكي رفضا تلبية الطلب مدعين أن الشاب يوجد فقط تحت تأثير المخدرات حيث قاما بنقله بعد منتصف الليل إلى مركز الدرك الملكي بالقليعة بالسيارة الخاصة بالدرك الملكي مكبل اليدين و هو يوجد في حالة غيبوبة و لا يستطيع الكلام و لا الحركة من جراء الصدمة .و علمت العائلة كذلك أنه تم نقله من جديد إلى المستشفى الاقليمي بإنزكان في اليوم الموالي بدون إخبارها و ذلك بعد تدهور حالته الصحية دون القيام بالفحوصات اللازمة والمستعجلة ووصف له الطبيب مسكنات للآلام والتي لم تقدم له ، كما يصرح الأب بأن ابنه المتوفى قد تعرض كذلك لمعاملة قاسية بالسب و الشتم بألفاظ نابية مع حرمانه من الاكل طوال فترة الاعتقال بمركز الدرك الملكي مع العلم أن ابنه ليست له سوابق عدلية و لم يضبط في حالة تلبس .ويوم السبت 26/4/2014 فوجئت أخته نوال اجدجيك بنقله عبر سيارة الاسعاف وهي في طريقها لزيارته بالمركز و اخبرها رجال الدرك بأن أخاها حالته مستقرة و يعاني فقط من ارتفاع في درجة الحرارة ولكنها تشبتت بمرافقتهم إلى المستشفى الاقليمي بإنزكان ، وبعد الوصول تم حقنه بثلاث حقنات لتهدئة آلامه و بعد استدعاء الطبيب الذي عاين حالته أمر بحقنه بحقنتين إضافيتين و طلب نقله إلى المستشفى الجهوي بأكادير لإجراء الفحص بالأشعة حيث تم توجيهه بعد ذلك إلى مصحة الضمان الاجتماعي لإجراء الفحوصات المطلوبة و المنعدمة بالمستشفى الجهوي ورجع بعدها لمعاينة الطبيب جراح الدماغ بالمستشفى الجهوي والذي لم يحضر إلا بعد أن فارق ابنه الحياة على الساعة الواحدة و 10 دقائق بعد الزوال . بناء عليه نطلب منكم السيد الوكيل العام للملك التدخل العاجل قصد فتح تحقيق نزيه من أجل تحديد المسؤوليات و إنصاف الضحايا . وفي انتظار التوصل العاجل بما يفيد قيامكم بواجبكم بجوابكم تقبلوا عبارات مشاعرنا الصادقة.