فعاليات ونشطاء في حملة ضد التطبيع الثقافي بإحدى المهرجان الوطنية

آخر تحديث : الثلاثاء 12 سبتمبر 2017 - 8:05 مساءً
2017 09 12
2017 09 12
فعاليات ونشطاء في حملة ضد التطبيع الثقافي بإحدى المهرجان الوطنية

منير الكويري/أحداث سوس.

موجة من السخط وعدم الرضى لذا دعوة مغنية ومجندة اسرائلية ، للمشاركة في مهرجان موسيقى الجاز في مدينة طنجة بالمغرب وهذا حسب بعض الفعاليات انه تطبيع ثقافي مع إسرائيل كما جاء على لسان المناضل والناشط الحقوقي خالد السفياني المناهض لكل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني في إحدى القنوات العربية ذات توجه تيار الممانعة ان الكيان الصهيوني يعمل على قدم وساق، على كل أصعدة والتي نجح فيها احيانا ويبقى الجانب الثقافي الذي بقى لذا الشعوب العربية  تجابهه بكل الوسائل .وسط دعوات لرفض هذه الزيارة وكانت إدارة المهرجان أعلنت أن المغنية الإسرائيلية نوعام فازانا ستقدم سهرة مشتركة بمرافقة فنانة تغني بالعربية اسمها تيما، معتبرة أن المغنيتين تشاركان في برامج التقارب ، ونشرت صورة مشتركة لهما للسهرة. طنجة المعروف باسم &طنجاز& والذي ستنطلق فعالياته الجمعة المقبل، ردود فعل غاضبة من قبل ناشطين بان التطبيع الثقافي مع إسرائيل مرفوض شكلا ومضمونا وتداول بعضهم منشورا رافضا لمشاركتها في المهرجان تحت اسم #التطبيع_خيانة_المقاومة_أمان في حركة المقاطعة &بي دي إس& سيون أسيدون مشاركة فازانا بالمهرجان، وقال نقلا عن مواقع مغربية إن &نوعام فازانا موسيقية قامت بالخدمة العسكرية في السلاح الجوي الإسرائيلي&.وأضاف أسيدون، لقد &سبق وصرحت في حوار لها أنها من خلال الموسيقى تعمل من أجل إعطاء صورة إيجابية عن إسرائيل في الدول العربية في حين ان ايديها ملطخة بدماء الأطفال الأبرياء وكيانها غاصب..

رابط مختصر