منظمة حقوقية تعري واقع الصحة المزري بتزنيت

ahdatsouss 05 ahdatsouss 05آخر تحديث : الخميس 16 نوفمبر 2017 - 10:04 صباحًا
منظمة حقوقية تعري واقع الصحة المزري بتزنيت

سعيد بلقاس/ تزنيت

نددت المنظمة المغربية لحماية البيئة والمواطنة، ما وصفته في بيان صادر، بتدنى الخدمات الصحية بالمستشفى الإقليمي الحسن الأول في مختف مرافقه الإدارية والصحية والتقنية، وما يقع على صعيد تدبير هذا المرفق الصحي من اختلالات كبيرة باتت تستأتر باهتمام الرأي العام المحلي، وآشار بيان المنظمة، إلى إستمرار الإدارة في إتخاد قرارات تعسفية خارج الضوابط القانونية، ونهج أساليب الإقصاء والتضييق وفبركة الملفات في حق مجموعة من الأطر الطبية الجادة والكفاءات من عاملين وأطباء وممرضين وإداريين، وتطرق البيان، إلى فشل الإدارة في إتخاد التدابير المتعلقة بتوفير المتطلبات الضرورية بالمستشفى، مما يدخل الموظفين في مواجهة مباشرة مع المرتفقين، يزكيه الخصاص الحاصل في مجموعة من المعدات الطبية ذات الألوية القصوى في العديد من الاقسام والمصالح، إلى جانب تدهور جودة الخدمات و النقص الحاد في مخزون الأدوية،  مما يطرح تساؤولت حول نفاد مخزون الأدوية ومذى إستفادة المرضى المعوزين،وعرج البيان إلى سوء الرعاية الصحية، في أغلب مكاتب الأطباء المختصين، مما ينزل بها أحيانا إلى مستوى القذارة داخل غرف المرضى والنزلاء، وكذا ضعف أشغال الصيانة وتكرار حالات الأعطاب التقنية المتكررة  المرتبطة بالأليات والمعدات، ووصف البيان، مكاتب الأطباء بالغرف الصغيرة المظلمة الغير المستوفية لشروط  التمريض كالتهوية والإضاءة والنظافة الكاملة، وتطرق البيان، إلى انتشار ظاهرة الرشوة وارتباطها بكل الخدمات المرتبطة بحاجيات المرضى من جراحة وأدوية وتفقد لمؤشرات تمريضه،نهايك عن بعد مواعيد التطبيب والإستشفاء مما يخلق حالة من التدافع والأزدحام في مجموعة من المصالح الأمر الذي يؤثر على السير العادى للمرفق العمومي، ودعا البيان، المسؤول الجديد لقطاع الصحة، بالقطع مع الممارسات التعسفية التي تروم النيل من الأطر الطبية والتمريضية النزيهة التي اتخدت شعار خدمة المواطن، رغم كل الأكراهات الموجودة مع اتخاد تدابير استعجالية للحد من الأختلالات الحاصلة في القطاع الصحي بالأقليم،

2017-11-16 2017-11-16
ahdatsouss 05 ahdatsouss 05