قوات عمومية لتأمين السهرة الختامية للمراعي بتزنيت

ahdatsouss 05 ahdatsouss 05آخر تحديث : السبت 2 ديسمبر 2017 - 10:09 مساءً
قوات عمومية لتأمين السهرة الختامية للمراعي بتزنيت

ح. بركوز .

أعطت المنطقة الإقليمية للأمن الوطني بمدينة تزنيت تحت الإشراف المباشر لرئيسها تعليماتها لكافة العناصر الأمنية بجميع رتبها قصد العمل على تدبير واحتواء جل الإشكاليات الأمنية التي قد تعترض سير السمر الختامي للمهرجان الوطني للمراعي في نسخته الثانية الذي تعيش مدينة تزنيت.

التوجيهات الصارمة التي وجهها رئيس المنطقة الأمنية لتزنيت للفرق الأمنية والمكونة من رجال الأمن العمومي وفرقة الدراجين ( الصقور ) وعناصر الهيئة الحضرية، ورجال السير والجولان وكذا عناصر الشرطة القضائية ورجال الاستعلامات العامة ، جاءت بعد التنبؤ للتدفق الكبير للجماهير التي من المنتظر أن تحج لساحة الاستقبال خصوصا وحجم الفرق الغنائية التي ستغني بمنصة الليلة الختامية للمراعي.

جل الفرق ستحدث حالة تأهب قصوى على جميع الأصعدة خصوصا بعد استقدام عدد من العناصر الأمنية بمختلف الرتب من المفوضيات والمناطق الأمنية التابعة لولاية أمن أكادير .

في ذات السياق ، ستعمل العناصر الأمنية على استسباب الأمن بين الجماهير عن طريق محاربة جل الظواهر السلبية التي قد تظهر في حين لآخر، حيث سيتم نشر فرق التفتيش بين الجماهير ، إضافة إلى العنصر النسوي من شرطيات لتأمين جنبات المنصة التي تعرف تهافت محبي الفنانين.

يذكر أن المنطقة الأمنية لتزنيت نبهت إلى حجم الفنانين الذين سيغنون للمراعي في ليلته الختامية، ما يستدعي تطويق جل الإشكاليات، واستحضار الدور الاستباقي في معالجة جل الظواهر، مع تكثيف الدوريات الأمنية بجل الشوارع والأزقة وتسهيل حركية السير والجولان ضمانا لنجاح هذه التظاهرة الفلاحية الفنية الكبرى والأولى من نوعها على الصعيد الوطني.

2017-12-02 2017-12-02
ahdatsouss 05 ahdatsouss 05