الباعة المتجولين بتيكوين يهددون بحرق أنفسهم إحتجاجا على مصادرة سلعهم

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 22 مايو 2014 - 11:35 مساءً
الباعة المتجولين بتيكوين يهددون بحرق أنفسهم إحتجاجا على مصادرة سلعهم

سعيد بلقاس/ تيكوين

هدد عدد من الباعة الجائلين بمنطقة تيكوين ضواحي أكادير، بإحراق ذواتهم أمام مقر الباشوية، احتجاجا على مصادرة سلعهم من طرف السلطات المحلية في الآونة الأخيرة، وقال هؤلاء في شهاداتهم، أنهم فوجئوا بقائد الملحة الإدارية التاسعة مرفوقا بعناصر الحرس الترابي وأعوان السلطة المحلية، يقوم بمصادرة سلعهم المعروضة على الرصيف بشكل مفاجئ دون إشعار مسبق، وأضاف هؤلاء أن السلطات المحلية قامت بمنح مجموع السلع المصادرة إلى إحدى الخيريات بمدينة أكادير في وقت متأخر من نفس الليلة، مما يبقي الأمر غامضا عن مصير السلع المصادرة، خاصة وأن الجمعية المذكورة تتواجد بخارج النفوذ الترابي لمنطقة تيكوين ، وذكر هؤلاء، أنهم إعتادوا عرض بضاعتهم في الشارع العام، لعدم وجود أسواق نموذجية يستفيد منها الباعة الجائلين، رغم أن بعضهم سبق وأن تقدم بطلب الاستفادة من بقع داخل سوق بتكوين لمزاولة نشاطهم التجاري لدى المصالح المصالح المختصة بالمجلس البلدي لكن طلباتهم بقيت بدون رد، وهو ما جعلهم يزاولون البيع بالتجوال إلى غاية إحداث أسواق نموذجية كما هو جار بعدد من المناطق بمدينة اكادير، وأشار المتحدثون أن رغم ما تذره هاته الحرف البسيطة من عائدات مالية هزيلة غير أنها تبقى المصدر الوحيد لعيشهم، حيث أن من خلالها يتم تدبير مصاريف إيجار محلاتهم السكنية ودفع تكاليف الماء والكهرباء وتغطية نفقات أفراد أسرهم في غياب فرص شغل قارة،إلى ذلك التمس المتضررون في شكاية موجهة إلى ممثل النيابة العامة في الموضوع- تتوفر “الجريدة” على نسخة منها- برفع الحيف والظلم الممارس عليهم من طرف قائد المنطقة.

2014-05-22 2014-05-22
أحداث سوس