راقصة الفلامنكو “كارمن هيريرا” تلهب حماس الجماهير بعد ليلة إسبانية بأكادير

آخر تحديث : الثلاثاء 27 مايو 2014 - 12:08 مساءً
2014 05 27
2014 05 27
راقصة الفلامنكو “كارمن هيريرا” تلهب حماس الجماهير بعد ليلة إسبانية بأكادير

 

بركــــة :

ألهبت راقصة الفلامنكوالإسبانية الشابة كارمن هيريرا، عشية أمس، حماس عشاق هذه الرقصة التي تمثل جانبا من ثراث الجارة إسبانيا. هذا وقد تجاوب الجمهورـ مغاربة وأجانب ـ الذي حضر بشكل مكثف إلى قاعة العروض بمقر غرفة الصناعة والتجارة والخدمات ـ تجاوبوا ـ مع إيقاعات رقصة الفلامنكو الشهيرة التي دهبت بالجمهور الأكاديري ليعيش ليلة إسبانية بإمتياز. الراقصة الشابة كارمن هيريرا وفريقها شكلوا ليلة أمس فن ثلاثي الأركان يتضمن : الغناء cante عبر خوسيه كاربيو ، الرقص Baile عبر كارمن ، والغيتار في آن واحد Guittarra عبر العازف دومينغو وقرع الطبول خوسيه ؛ طبعاً دون إهمال أهمية المرافقات الإيقاعية ( حيث تعتبر آليات التصفيق المعقّدة فن بحد ذاته يسمى “بالماس”. الحفل نظمه معهد ثربانتس ، بالتعاون مع سفارة إسبانيا في المغرب ،عبر جولة ستجوب خلاها الفرقة عددا من المدن المغربية بدءا بمراكش مساء اليوم بشارع عبيدة الداوديات (بجانب الولاية ) إلى أن تحط الرحال الفرقة يوم غد الأربعاء بمدينة الدار البيضاء. وقد حضر حفل يوم أمس كل من الوالي اليزيد زلو ورئيس الجهة الحافيدي وعامل إنزكان الشنوري والهيئة الدبلوماسية لسفارة وقنصلية إسبانيا بأكادير.

ولدت الراقصة كارمن هيريرا في خيريز دي لا فرونتيرا ودرست فن الفلامنكو، بعد أن قضىت حوالي سبعة عشر عاما في الأكاديمية ، لتصبح أفضل طالبة وبعدها أستاذة في هذا الفن الإسباني الذي نقلته في جولاتها عبر بلدان العالم عبر مسارح مرسيليا ، خيريز ، وكندا، وإيطاليا، و روسيا ، واليابان . وقد غنت في جولة مع شركة مرسيدس رويز . وقالت انها كانت موجودة في دورة NovÃsimos في مهرجان خيريز عام 2009. رقصت منفردا في عدة أندية الفلامنكو الأندلس ، و تابلاو Cordobés من برشلونة ، وتقاسمت الساحة مع Moraíto شيكو ، باريا ، فرناندو دي لا مورينا آنا ماريا لوبيز في عام 2010 . ويرجع الباحثون أن رقصة الفلامنكو منشأها في جنوب اسبانيا المعروف بالأندلس ويرجع بعض المفسرين أصل الفلامنكو الى الحظارات الإيبرية القديمة لكن تطورعلى يد الغجرالقادمين من شمال الهند في القرن الخامس عشر. أما الفلامنكو في شكله الحديث ولد في القرن الثامن عشرويعتقد تأثر بمزيج من موسيقى الغجر والمسلمين واليهود كانوا مضطهدين ، لكن ملك اسبانيا عام 1492الكاثوليكي الديانة (فريدناندفي) والملكة ايزابيلا قاما بإصدارمرسوم يفيد أن كل شخص يعيش في مملكته إذا ما غير ديانته الى الديانة المسيحية الكاثوليكية وشمل المرسوم كل من ( الغجر . واليهود.والمسلمون) ويعتقد بسبب هذا تجمعت هذه المجموعات العرقية المختلفة لمساعدة بعظهم بعظا ضمن هذا الخليط من الثقافات ولدت الفلامنكو. وتتميزأغاني الفلامنكو بالحزن والكأبة وتحمل تعابيردات يحاءات عن ظلم وحزن. ويحكي باحثون أن الغجر جأءوا من شمال الهند في سلسلة هجرات بدأوا في القرن الثاني عشر بعد التجول خلال اوربا الوسطى في حين تمكنت مجموعة منهم إلى الوصول الى اسبانيا مبكرا في القرن الخامس عشربعد أن إستقروا بمدينة برشلونة. ومجموعة منهم وصلوا الى جنوب اسبانيا الاندلس من شمال افريقيا لاحقا في نفس القرن وجلبوا معهم لغتهم الخاصة المعروفه ( cale اوRomane) وموسيقاهم اساسها شرقية الى يومنا هذا، ويظهر الفلامنكو علامات اصولية شرقية بشكل واضح في استعمال التراكيب. عاش الغجر مع الاخرين في المنطقه وبدأت اغاني الفلامنكو في البيوت او الحشود الشكلية من العائلة المترابطة والاصدقاء وكانت اغانيهم تتميز بالحزن وتظهر مشاق الحياة والبؤس العام. وأعتمادهم على الارتجال. في القرن الثامن عشر اصبحت حقوق الغجر متساوية مع حقوق الشعب الاسباني بعد ان منحهم الملك كارلوس الثالث الحقوق القانونية. ثم بدأت اغاني الفلامنكو تنتشر في المقاهي (Cantantes).

رابط مختصر