النيابة العامة باستئنافية أكادير تفتح تحقيقا بخصوص اعتداء قائد على امرأة

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 29 مايو 2014 - 12:37 صباحًا
النيابة العامة باستئنافية أكادير تفتح تحقيقا بخصوص اعتداء قائد على امرأة

محمد السليماني

فتحت النيابة العامة باستئنافية أكادير تحقيقا، بخصوص تعرض امرأة متزوجة لاعتداء عنيف من طرف قائد يشتغل ببلدية القليعة. يأتي ذلك بناء على شكاية تلقاها الوكيل العام بالاستئنافية من طرف سيدة، تتهم فيها القائد بالاعتداء عليها بالضرب والجرح والسب والشتم. وتكشف الشكاية التي توصلت بها النيابة العامة في التاسع عشر من ماي الجاري، أن القائد وأحد أعوانه اعتديا على المشتكية عندما كانا بصدد القيام بهدم بعض المباني العشوائية بحي بحيرة دادا بساحل الخمايس، بتراب بلدية القليعة القريبة من مدينة أيت ملول. وكانت السيدة، حسب الشكاية، تمر بالقرب من مكان الهدم قصد أخذ ابنيها الذي لا يتجاوز سن أكبرهما الخامسة. لكن القائد اعترض سبيلها ومنعها من المرور، كما انهال عليها بوابل من السب والشتم.

2014-05-29 2014-05-29
أحداث سوس