المشاركة في الانشطة الملكية تودي بعامل مصنع بأيت ملول الى الطرد من العمل

آخر تحديث : الأحد 14 يوليو 2013 - 11:02 صباحًا
2013 07 14
2013 07 14
المشاركة في الانشطة الملكية تودي بعامل مصنع بأيت ملول الى الطرد من العمل

عرض العامل عبد الله شاكير من ابناء اقليم سيدي افني للطرد من طرف مسؤول بشركة مصبارات الضحى بمدينة ايت ملول، بعد مشاركته في برنامج التأهيل المنظم بعمالة جرادة، تحت الرئاسة الفعلية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله. فبعد عودة هذا الأخير من مدينة وجدة طلب منه المسؤول الاختيار بين تقديم استقالته من منصبه كمستشار جماعي في الجماعة القروية لتغيرت او مغادرة العمل بمصانع الضحى. وبعد اسبوع من المضايقات نتيجة عدم تقديمه للاستقالة، تم طرده من الشركة بدعوة عدم استطاعته العمل، وتعويض مكانه بعامل اخر. أمر جعل السيد شاكير عبد الله يتسأل: هل المشاركة في الانشطة الملكية يعد ذنبا لدى شركة الضحى ليصل الحال إلى طرده؟ بعد ان حصل على هذه الوظيفة منذ فترة قصيرة، وبعد سنوات من البطالة. رغم كل المفاوضات يعود الشاب المسكين الي عالم البطالة، وهو يتساءل: هل هكذا يعامل من يحب وطنه، ويشارك في تنميته، ومارأي السيد رئيس الحكومة في تصرفات هذا المسؤول مع هذا العامل البسيط. عبد الله بيداح

رابط مختصر