عااااجل: الرأس المدبر لعصابة إجرامية يحل ضيفا على مصالح الشرطة القضائية بإنزكان.. 

أحداث سوسآخر تحديث : الثلاثاء 10 يونيو 2014 - 12:04 مساءً
عااااجل: الرأس المدبر لعصابة إجرامية يحل ضيفا على مصالح الشرطة القضائية بإنزكان.. 

  

المراسل / أحداث سوس

تمكنت مصالح الشرطة القضائية التابعة لإنزكان أيت ملول من إلقاء القبض على الرأس المدبر لعصابة تتكون من 07 أفراد، استطاعت مصالح الشرطة القضائية الولائية بأكادير الإطاحة بخمسة منهم في عمليات سابقة لكي تتوج مجهودات التنسيق مع مصالح الشرطة القضائية بإنزكان أيت ملول تحت إشراف رئيس الفرقة بتوقيف المسمى( ح.ف ) المزداد سنة 1983 بالصويرة بعد عمليات مكثفة من البحث المتواصل اعتمادا على معلومات حول الرأس المدبر للعصابة الذي كان يتوارى بعيدا عن أعين رجال الأمن  بحي “الجرف”.

وتجدر الإشارة إلى أن المعني بالأمر له سوابق عدلية عديدة منها: (تعدد الأفراد، وتكوين عصابة إجرامية ملثمة، والسرقة بالليل باستعمال سيارة، واقتحام المحلات التجارية…) حيث بلغت عمليات عصابته 28 عملية بتراب عمالة أكادير، و07 عمليات بتراب عمالة إنزكان أيت ملول. وفور إلقاء القبض عليه وبإذن من النيابة العامة قامت المصالح الأمنية بإنزكان أيت ملول بمرافقته إلى منزله حيث تم العثور فيه على مجموعة من المسروقات التي تم حجزها ( أنظر الصورة).

والبحث لازال جاريا مع المتهم في حين تم استدعاء مجموعة من الضحايا من أصحاب محلات تجارية تم اقتحامها من طرف المعني  الى مقر الشرطة القضائية في انتظار ظهور ضحايا جدد ، آخرها العملية التي هزت حي الجرف حيث قدر حجم المسروقات بـ 43 ألف درهم .   

 

 

2014-06-10 2014-06-10
أحداث سوس