اطار بمكتب التنمية و التعاون يهين مقاولا وصحفيا بأكادير

اطار بمكتب التنمية و التعاون يهين مقاولا وصحفيا بأكادير

azmmza1318 يونيو 2018آخر تحديث : الإثنين 18 يونيو 2018 - 9:58 مساءً

 
ح. بركوز
تعرض مواطن يقطن بمنطقة لخصاص ضواحي تزنيت جنوب المملكة لاهانة قوية من طرف موظف بمكتب تنمية التعاون الكائن بحي الداخلة بمدينة أكادير وذلك صبيحة الأربعاء 13 يونيو الجاري.
وتعود تفاصيل القضية بعدما تكبد مواطن مغربي من جنوب المملكة ( لخصاص ) عناء السفر من أجل الاستفسار وأخد مزيد من المعلومات والمعطيات المتعلقة باستكمال مشروعه المقاولاتي والمتعلق بإحداث وحدة لبيع الأعشاب الطبية، وذلك وفق تصور حديث يتماشى والمتطلبات ، إلا أنه قوبل بتصرفات شخص موظف افشل له جل طموحاته التي كان يتبناها والتي من شأنها أن تكون قوة لإقلاع مشروعه المقاولاتي .
المقاول البسيط الشاب وبعد دخوله مقر مكتب تنمية التعاون تعرض للاهانة من طرف شخص طويل القامة ونحيف الجسم، لسانه لا يتوقف عن الانتقاد ولا يسمح حتى بتدخل الآخرين لدعم المبادرات الشابة .
قال ” لمعنفر النحيف ” للشاب الطموح الاخصاصي إن مشروعك فاشل منذ الوهلة الأولى من غير توضيح ولا نقاش، رغم تأكيد الشاب أنه لاحظ وتتبع مشاريع مماثلة تألق أصحابها.
الرجل صاحب ” الموستاش ” والنحيف بتصوره لا يملك حتى أبجديات التواصل مع المواطنين، حيث انه من المؤسف أن نجد مثل هذه الكائنات النحيفة بالإدارة بمدينة أكادير.
المقاول الشاب تواصل مع ” أحداث سوس ” عبر رسائل نصية وأخرى صوتية تتوفر عليها الجريدة بعدما احس بضيق في صدره نتيجة هذا الفعل الغير إداري ولا انساني اتجاه المواطن البسيط ليقدم شكواه تنويرا للرأي العام لمعرفة سلوكيات موظف يعاني من اضطرابات في التواصل الإداري.
القصة لازالت متواصلة حيث زار شخص آخر وهو إطار في التنمية الذاتية ومنتمي لمركز في التنمية الذاتية مشهور عالميا والكائن مقره بحي الباطوار بمدينة أكادير، ذات المكتب الإداري قصد الاستفسار عن مدى فعالية إحداث دورة تدريبية حول ” التسويق ” لفائدة تعاونيات الجهة حيث اصطدم بذات الموظف والذي عرضه لاهانة أخرى واصفا إياه ” بالنصابة ” ليحاوره الزائر بكل هدوء على اعتبار تكوينه في مجال التواصل وتحليل شخصيات البشرية ليعلم انه يعاني من انفصام في الشخصية، حيث قال له اننا مركز عالمي معروف والدورة التدريبية قد تسهم في فتح باب أمام التسويق الذي تعاني منه عديد المقاولات الصغرى والمتوسطة بأكادير والمغرب عموما، وهذا ما أكدته زيارتنا لهذا المركز التدريبي حيث أدلى لنا مديره التنفيذي بوثائق تثبت أن هذا الاخير مقبل على استضافة مدربة تونسية متخصصة في مجال التسويق وعلى نفقة المركز الذي يتحمل مصاريف تذكرة الطيران من المغرب إلى تونس ذهابا وإيابا ومصاريف الاقامة الفندقية للمدربة الدولية مدة 10 ايام ، علما ان الدورة التدريبية في التسويق الاحترافي ستقدم للتعاونيات بدون مقابل .
” النحيف ” ومع مواصلته تعنته واهانته للزائر والذي لم يكن يعلم – النحيف- انه صحفي بموقع اخباري جهوي معروف وشهير ليقع ” الموظف مول لموسطاش ” في متاهة إيصال حقيقته للقائمين على تدبير هذا المرفق الإداري الحيوي بأكادير لعلها تحرك ساكنا لوقف تصرفات هذا الموظف الذي قيل إنه ليس طبيعيا ولا يصلح أن يكون إداريا بهذا المرفق الإداري العام ، الذي يستوجب تشجيع المبادرات الشابة لا اهانتها واقبار مقترحاتها.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)