إفريقي ينعث " الأساتذة " بالعنصرية في لقاء " الهجرة " بأكادير

إفريقي ينعث " الأساتذة " بالعنصرية في لقاء " الهجرة " بأكادير

azmmza1322 يونيو 2018آخر تحديث : الجمعة 22 يونيو 2018 - 12:50 مساءً

 
س. الفاتيحي
مازالت لحد الساعة تقام بأكادير مناظرة دولية موضوعاتية حول الهجرة بأحد الفنادق الكبرى تحت شعار “الأطفال والشباب المهاجرون : نحو تفعيل حلول مستدامة ” بمدينة أكادير والتي تواصل أنشطتها لليوم الثاني في نقاشات واقتراحات مستمرة لجميع المشاركين .
هذا ، وعرفت تدخلات بعض المشاركين جدالا كبيرا حول طرحهم لقضية ” العنصرية ” التي يواجهونها مع عائلاتهم إثر وجودهم بالمملكة كمهاجرين وهذا جعل أغلب الحاضرين يتساءلون ويتفاجؤون من ثغرة هذا الخلل الذي جعل الحلول تبقى المقترحة ماهي الا حبر على الورق وماهو واقعي يثير الجدل .
وقد صرح أحد الأفارقة المشاركين بالورشة أن أطفاله يرتادون مدارس مغربية ويعيشون حياتهم الطبيعية لكن هوس العنصرية يعرقل تواجدهم في المهجر .
وأضاف كذلك باستياء أن طفله ينعثه المدرس ” بالعزي ” يعني الأسود بين أصدقائه.
هذه الورشات مستمرة والأشغال متواصلة والاقتراحات متعددة و السيل مازال ينضب في فتح حلول مستدامة لكل مهاجر ، لكن يبقى السؤال المطروح هل التجمعات المتعصبة ستقبل بما هو مسطر على الورق أم ان السطور ستدروها الريح وتنعم البشرية بالتآلف الأخوي .

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)