أكادير : نهاية جلسة خمرية بين عشيقين بانتحار العاشقة غرقا.

أكادير : نهاية جلسة خمرية بين عشيقين بانتحار العاشقة غرقا.

azmmza1325 يونيو 2018آخر تحديث : الإثنين 25 يونيو 2018 - 8:40 صباحًا

سفيان لعويسي
شهد شاطئ المدينة ليلة أمس الأحد غرق فتاة في مقتبل العمر ، حيث كانت في جلسة خمرية مع صديقها بالشاطئ ليتفاجأ بها تتجه صوب البحر وهي تصرخ ، فبعد محاولته لنهيها على الدخول للبحر إلا أن محاولته باءت بالفشل ، ليصرخ طالبا المساعدة من بعض المارة لكن صعوبة الرؤية والظلام الدامس وهيجان البحر بعض الشيئ كان سببا ليكتب للفتاة نهاية مأساوية وغرقها ، لتحل بعدها عناصر الوقاية المدنية والشرطة التقنية والعلمية وعناصر من الشرطة القضائية بعين المكان للقيام بالمتعين ونقل جثة الضحية صوب مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني ، فيما وضع مرافقها تحت تدابير الحراسة النظرية قبل تقديمه للنيابة العامة لتعميق البحث ومعرفة أسباب قدوم الضحية على الإنتحار .

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)