لجن " الحموشي " في زيارات مفاجئة للمناطق الأمنية بسوس

لجن " الحموشي " في زيارات مفاجئة للمناطق الأمنية بسوس

azmmza131 يوليو 2018آخر تحديث : الأحد 1 يوليو 2018 - 2:58 مساءً

 
ف. روضي
تفعيلا للمذكرات الداخلية التي تصدرها المديرية العامة للأمن الوطني، والتي تهم تخليق مرفق الشرطة بجل ولايات ومناطق أمنية ومفوضيات الأمن بربوع المملكة، وكذا الحرص الجاد على احترامها بما يناسب احترام مبدأ حقوق الإنسان وايلاء الأهمية البالغة للمواطنين الذين تطبق في حقهم مسطرة الحراسة النظرية، حلت صباح اليوم الأحد فاتح يوليوز الجاري بالمنطقة الأمنية لبيوكرى لجنة خاصة تابعة للمفتشية العامة للمديرية العامة للأمن الوطني، قصد مباشرة إجراءات البحث في ملفات تتعلق بالسير العادي للعمل اليومي لأفراد الأمن الوطني داخل المناطق الأمنية والمفوضيات التابعة لولاية الأمن بأكادير.
هذه الزيارات المفاجئة ، تهم عددا من المناطق الأمنية وولايات الأمن والدوائر الأمنية بالمدن الكبرى، وتهم تفحص عدد من الملفات والوقوف على مدى انضباط أفراد الأمن بكل رتبهم .
صلة بالموضوع، استقبل رئيس المنطقة الأمنية لبيوكرى ” محمد التامري ” لجنة تابعة للمفتشية العامة للمديرية العامة للأمن الوطني وعلى رأسها ” عبد الله منتصر ”  مدير المفتشية داخل الإدارة العامة للأمن حاليا بعد تعليمات من ” عبد اللطيف الحموشي ” تخص تخليق جهاز الأمن واحترام حقوق الإنسان مع التنبيه إلى ضرورة إعمال القانون بخصوص مراكز الاعتقال الاحتياطي وضرورة نقل جميع المشتبه فيهم المصابين أو المرضى إلى المؤسسات الاستشفائية، مشددا على تكليف أطباء بزيارة أماكن الإيداع، للإطلاع على الوضع الصحي للأشخاص المحتفظ بهم، وكذا مراجعة التبويبات الخاصة بالسجلات الإدارية الممسوكة على مستوى مراكز الحراسة النظرية، للسماح بالتطبيق السليم والأمثل لهذا التدبير الاستثنائي المقيد للحرية.
وشكلت أيضا هذه الزيارة المفاجئة حسب مصادر مطلعة لمقر منطقة أمن بيوكرى بإقليم اشتوكة ايت باها، عمليات مراقبة وتقييم مدى تطبيق المذكرات الأخيرة للمدير العام للأمن الوطني القاضية بتبسيط الخدمات واحترام مواعيد العمل ، والتزامهم بتجويد الخدمات الأمنية المقدمة لعموم المواطنين، فضلا عن التزامهم بقواعد الإنضباط الشخصي والمرفقي.
يذكر، أن المصالح المركزية للمديرية العامة للأمن الوطني حرصت منذ مدة على تكثيف زياراتها الميدانية لعدد من المرافق الأمنية على المستوى الوطني ، وذلك للوقوف على مدى التزام موظفي هذه المصالح بالتوجيهات الأخيرة التي أصدرها ” عبد اللطيف حموشي ” والتي شدّد فيها على جعل خدمة المواطنين في طليعة اهتمامات المرفق العام للشرطي، وعلى ضرورة تجويد الخدمات الأمنية المقدمة للمرتفقين.
هذه الزيارة المفاجئة من شأنها إعادة ترتيب مجموعة أوراق عدد من المناطق الأمنية، وهي في حد داتها تتماشى والتوجيهات العامة للمدير العام لمديرية الأمن الوطني والتي تهم تكريس مباديء حقوق الإنسان بمراكز الشرطة بربوع المملكة ، كما أنه من المنتظر أن تقوم ذات اللجنة بزيارات مماثلة لجل مراكز الشرطة بجهة سوس ماسة.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)