ايت ملول: خطيب جمعة يطلق النار على المسلسلات الرمضانية،ويصف بعض الممثلين ب”شياطين الإنس”

أحداث سوسآخر تحديث : السبت 28 يونيو 2014 - 1:06 مساءً
ايت ملول: خطيب جمعة يطلق النار على المسلسلات الرمضانية،ويصف بعض الممثلين ب”شياطين الإنس”

عبد الله بيداح

شن أحد الخطباء بأحد المساجد بأيت ملول التابعة ترابيا لعمالة إنزكان أيت ملول، يوم الجمعة 27 يونيو 2014 في خطبته حملة ضد مسلسلات التلفزة الرمضانية والتي اعتبر فيها الممثلين بمثابة شياطين الإنس، ولهذا دعا الخطيب إلى إلتزام الحذر والحيطة وتجنب الغفلة في هذا الشهر المبارك ( شهر رمضان ) والذي قسم فيه الخطيب العباد إلى ثلاث فئات : فئة يزيدها دخول هذا الشهر إيمانا وإقبالا على الله وعلى فعل الصالحات، وفئة تعبد شهر رمضان وسماهم ب ” عباد رمضان ” ذلك ما إن يلبث ينتهى الشهر حتى تعود الفئة إلى طبيعة عملها وتغادر المسجد بالمرة، وفئة لا تهتم بهذا الشهر ولاتعيره اي اهتمام وسماهم الخطيب بالعلمانيين والملحدين وركز على الذين يجهرون بالإفطار في رمضان علنا وجهارا، بل طالب الخطيب ووجه ندائه إلى رجال الأمن وغيرهم من أجل القبض عليهم وحبسهم ومحاكمتهم حتى يكونوا عبرة لغيرهم، ولكل من سولت له نفسه انتهاك حرمة هذا الشهر ” شهر رمضان “، هذا وقد صب الخطيب جام غضبه على الملحدين والعلمانيين ودعا إلى محاربتهم والوقوف في وجوههم حتى يعودوا إلى جادة صوابهم وأوصى الخطيب الجميع على الإنخراط في المدرسة الرمضانية والإلتزام بمنهجها الرباني التعبدي لأجل أن يظفر الصائم بالرحم وبالمغفرة وبالعتق من النار من خلال عبادة الصيام، وذلك باستغلال كل الأوقات التعبدية في مختلف اوجه العبادات والقرابات من صدقات وغيرها، وان هذا ميزة وفضل هذا الشهر الذي تفتح فيه أبواب الجنان وتغلق أبواب النيران وتصفد فيه الشياطين إلا شياطين الإنس والذي حذر منهم الخطيب وخاصة الأساتذة الملحدين والعلمانيين

2014-06-28 2014-06-28
أحداث سوس